0 :عدد المقالات
 
 

 

القضايا المحلية :

4 - البيـــــــــانÃÖÝ ÇáãÞÇá Åáì ÃÑÔíÝí ÇáÔÎÕí


ـ(مرة أخرى.. التواصل الاجتماعي ليس إعلاماً/الصورة: د.عبد المنعم سعيد): ـ هذه ليست المرة الأولى التي أكتب فيها أن أدوات التواصل الاجتماعي ليست إعلاماً، فقد سبق لي أن كتبت هذا الرأي واضعاً أسبابه في أكثر من مقال، كما ذكرته في برامج تلفزيونية متعددة. هذه المرة فإن مناسبة انعقاد «التجمع الإعلامي العربي من أجل الأخوة الإنسانية» شهدت تجمعاً كبيراً للإعلاميين العرب من كل الأقطار العربية بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لتوقيع وثيقة «الأخوة الإنسانية» من قبل شيخ الجامع الأزهر ورئيس مجلس حكماء المسلمين، والبابا فرانسيس بابا الفاتيكان. كان السؤال المطروح هو ماذا يفعل الإعلام العربي إزاء هذه الوثيقة المهمة والتاريخية بين الممثلين الدينيين لأكبر جماعتين دينيتين في العالم: الكاثوليك والمسلمين؟ وكان طبيعياً عندما يلتقي هذا الجمع، ويحضر محاضراً، مناقشاً في خمس من ورش العمل التي تناولت موضوعات مختلفة انتهت بتوقيع وثيقة من عشرين بنداً تحدد واجبات الإعلام العربي تجاه الوثيقة خلال المرحلة المقبلة.
***************

ـ(الإبداع/عائشة سلطان): ـ هذه سرديات كبرى خالدة، لكنها مكملة لما هو موجود في هذا العالم، هذا يعني أننا حينما نكتب رواية أو نرسم أو نؤلف موسيقى أو نقدم مسرحاً واعياً، فإنما نمارس فعل تواصل وتفاهم مع الآخرين بلغة يفهمها الجميع دون كلام أحياناً، فنحن لا نحتاج إلى أن نجيد الإسبانية لنفهم لوحات بيكاسو، ولا الإيطالية لنفكك إبداع دافنشي، ولا الألمانية لنستمتع بسيمفونيات بيتهوفن، تماماً كما يحضر يابانيون وفرنسيون إلى حفلات فيروز ليستمتعوا بصوتها وموسيقى الرحابنة! لهذا يستحق الإبداع أن يزدهر ويحتفى به ويقدر؛ نظراً لما يمثله ويعنيه في تاريخ الإنسانية، وألا يترك للجهلة يقيّمونه وفق مرئياتهم الأيديولوجية أو الضيقة!
**************
Bookmark this ArticleSave this PagePrint this Article