القضايا المحلية

1 - العناوين والافتتاحيات :
 عناوين الصفحة الأولى في الصحف المحلية


ـ الاتحاد: (رسالة خطية لرئيس الدولة من خادم الحرمين تسلمها محمد بن زايد ـ خليفة يتلقى دعوة سلمان لحضور قمة التعاون الاسلامي) ـ ونشرت 12 عنوانا عن (محمد بن راشد ـ محمد بن زايد ـ الشيخة فاطمة ـ الامارات والسعودية ـ السودان ـ ليبيا ـ الامارات والمغرب ـ العمليات ـ الاسرة ـ الانتخابات ـ التكنولوجيا ـ العراق).
ـ الخليج: (الارهاب الحوثي يستهدف بطائرات مفخخة محطتي نفط في الرياض ـ الامارات: اي تهديد للسعودية تهديد لنا ـ تضامن عربي واسع والمملكة تطمئن العالم حول امدادات النفط ـ الهجوم التخريبي الجبان يخلف اضرارا مادية محدودة ولا اصابات ـ التعاون الخليجي يدين الاعتداء الاثم ومصر تنسق للتصدي للارهاب) ـ ونشرت 6 عناوين عن (رئيس الدولة ـ محمد بن راشد ـ محمد بن زايد ـ الاعلام ـ ايرانـ السودان) ـ الاقتصاد: (ثلاثي اعمار يقود ارتدادا ايجابيا لاسهم دبي) ـ الرياضة: (الشارقة والوحدة في قمة الحسم الليلة).
ـ البيان: (محمد بن راشد: بقيادة خليفة نسابق الزمن لنهضة تمتد ايجابيتها الى العالم اجمع ـ سموه ملتقيا القيادات الاعلامية: الاعلام شريك في دعم طموحات المنطقة وشعوبها) ـ ونشرت 16 عنوانا عن (محمد بن زايد ـ الامارات والمغرب ـ حاكم الفجيرة ـ حمدان بن محمد ـ الامارات والسعودية ـ الجواز ـ ايران ـ السعودية ـ اليمن ـ الوقود ـ التبادل ـ نبض دبي ـ الاسهم ـ المال ـ الحوثي ـ رمضان ـ الروبوت).
ـ الإمارات اليوم: (اكد ان الامارات بقيادة خليفة تسابق الزمن لارساء دعائم مستقبل واعد لنا ولمنطقتنا والعالم ـ محمد بن راشد يطالب الاعلام بمحتوى متطور يبني شخصية واعية ومثقفة) ـ ونشرت 8 عناوين عن (التبرعات ـ المركبات ـ العقارات ـ الفنادق ـ الصحة ـ الشقق ـ الاسهم ـ الكرة).
ـ الرؤية: (الاعتماد الدولي او الغلق لمراكز جراحات اليوم الواحد واقرار العمليات غير قانوني ـ بعد ازمة روضة اجراءات حاسمة لضبط الخدمات الصحية) ـ ونشرت 11 عنوانا عن (محمد بن راشد ـ الدراما ـ الجوازات ـ السعودية ـ البيانات ـ الكبار ـ الكرة ـ السودان ـ ايران ـ الدوريات ـ الكهرباء).
ـ الوطن: (سموه يتسلم رسالة الى رئيس الدولة من خادم الحرمين ـ محمد بن زايد: المبادرات الانسانية تجسد البعد الحقيقي للقيم الاصيلة ـ سموه يستقبل المهنئين بالشهر الفضيل ومجموعة من الاطباء المتطوعين بالاولمبياد الخاص ـ محمد بن زايد يشيد بجهود الاطباء المتطوعين في تقديم خدماتهم وخبراتهم لاصحاب الهمم) ـ ونشرت 8 عناوين عن (الهوية ـ السعودية ـ داعش ـ ليبيا ـ ايران ـ تركيا ـ العراقيب ـ السودان) ـ الاقتصاد: (الامارات والسعودية توقعان اتفاق المشغل الاقتصادي المعتمد).
**********
ــ الاتحـــاد:
ـ صف واحد ضد الإرهاب: ـ أمن الإمارات والسعودية كل لا يتجزأ، وأي تهديد يواجه بلاد الحرمين الشريفين، هو تهديد لأمن الدولة واستقرارها. وفي مواجهة التطرف والإرهاب، التضامن كامل والصف واحد، لأن مصدر الإرهاب واحد، مهما تلون وأياً كان تعدد أذرعه. فالهجوم بطائرات «درون» مفخخة على محطتي ضخ بترول لشركة «أرامكو» في الرياض، والعمليات التخريبية التي استهدفت 4 سفن شحن تجارية قرب المياه الإقليمية للإمارات في بحر عمان، تحمل بصمات لم تعد غامضة أبداً، بل واضحة كالشمس في مصدرها. «الحوثيون» الذراع الإيرانية الإرهابية في اليمن تبنوا اعتداء «الدرون» وتوعدوا بالمزيد على وقع احتفاء غير عادي في إعلام طهران. والتقييم الأميركي الأولي للعمليات التخريبية للسفن، تحدث عن بصمات واضحة لوكلاء إيران مثل «الحوثيين» أو غيرهم. الإرهاب ضد الإمارات والسعودية مصدره واحد، وهدفه أيضاً واحد في زعزعة الأمن والسلم الإقليمي والدولي. لكن هل الصف العربي واحد في مواجهة أدوات الإرهاب والتخريب؟ المطلوب في المرحلة المقبلة تضامن واسع يدعم الإمارات والسعودية في كل ما يتخذانه من إجراءات لمواجهة كل ما يهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار.
**********
ــ الخليـــج:
ـ غير الأخلاقي يستهدف شريان العالم/على الصفحة الأولى: ـ الفعل الخطأ في المكان الخطأ في التوقيت الخطأ لكن الشيء من معدنه وان شط لا يستغرب فميليشيا الحوثي الإيرانية الإرهابية ليست دولة وإنما عصابة ولا عقل للعصابة أو حكمة فليس إلا التصرف المتهور والجبان الذي يؤكد المؤكد همجية الحوثي ومن يقف وراءه من قوى الإثم والعدوان بعيدا عن المواثيق والمعاهدات الدولية المتفق عليها وقريبا من وهم الأطماع التوسعية ومؤشرها الأول إيذاء الجيران.
ـ هل نحن أمام نكبة ثانية؟: ـ حتى مع استمرار الحديث عن "الصفقة المنتظرة" التي تروج لها الولايات المتحدة وإسرائيل لحل أزمة الشرق الأوسط ويجري نقاشها في أكثر من عاصمة فإن الأرضية التي يمكن أن تستند إليها هذه الصفقة لم تعد متوفرة فالأطراف المعنية بقبولها لم تعد تتحدث عنها كما كان قائما قبل أشهر على سبيل المثال لأنها تقدم المصلحة الإسرائيلية على المصلحة الفلسطينية ما يعني أننا نواجه نكبة ثانية يتوقع ان تكون مزلزلة أكثر من الأولى التي شهدتها المنطقة قبل 71 عاما..
**********
ـــ البيـــان:
ـ تهديد الأمن الإقليمي والدولي: ـ حادث تخريب سفن الشحن الأربع قبالة شواطئ الفجيرة يؤكد بالدليل القاطع أن هناك جهات تخريبية وإرهابية تسعى لتفجير الأوضاع وإثارة الاضطرابات والفوضى في منطقة الخليج العربي، وكذلك يشير إلى أن هناك جهات تحاول أن توحي للآخرين بأن أسواق الطاقة مهددة. وتحاول هذه الجهات «حسب بعض التصريحات» أن توحي أيضاً بأن أمن الخليج العربي هش ويحتاج لحماية، ومما لا شك فيه أن هذا العمل الإجرامي يشكل تهديداً خطيراً لأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية، بما ينعكس سلباً على السلم والأمن الإقليمي والدولي. ولهذا جاءت ردود الفعل على الحادث التخريبي قوية وفعالة لتؤكد الدعم والمساندة الكاملة لدولة الإمارات لحماية أمنها ومصالحها، هذا الدعم أساسه في الواقع مواقف دولة الإمارات الإيجابية والفعالة في دعم السلام والاستقرار والأمن الإقليمي والدولي. لقد أكد الجميع أن هذا العمل الإجرامي يشكل تهديداً خطيراً لأمن وسلامة حركة الملاحة البحرية، بما ينعكس سلباً على السلم والأمن الإقليمي والدولي، ومن المؤكد أن الجهة التي تقف وراءه تسعى لاستخدامه لتحقيق مصالحها الخاصة، وعدم إعلانها عن نفسها يكشف المأزق الذي تعيشه هذه الجهة ومحاولاتها الهرب منه عن طريق خلق تهديدات مفتعلة لأمن المنطقة، اعتقاداً منها أن هذا قد يخفف من ورطتها ويخرجها من المأزق الذي يحاصرها. أياً كانت الجهة التي ارتكبت الحادث أو من وراءها، فإن التحقيقات التي تجريها دولة الإمارات بحرفية وبشفافية عالية ستكشف الحقائق، وستضع الجاني في صورته الإرهابية الحقيقية أمام المجتمع الدولي.
**********
ـــ الوطـــــن:
ـ ثقة عالمية بإجراءات الإمارات: ـ الموقف الدولي المندد بالعملية التخريبية، موقف واجب، ولا بد أن يُترجم بإجراءات عملية في الواقع تكون كفيلة بالتعاطي على مستوى المسؤولية الواجبة.
*******************
*********



النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

2 - الاتحــــــــــاد :
 ــ الاتحــــــــــاد:
ـ(درب السلامة/علي العمودي): ـ قرار دائرة النقل في أبوظبي بمنع سائقي سيارات الأجرة العمل أكثر من 15 ساعة، يعد خطوة تعزز السلامة العامة للنقل وسلامة السائقين أنفسهم بعد أن كان البعض منهم يجلس خلف المقود لأكثر من تلك الفترة، وأحياناً 18 ساعة من أجل أن يحقق العائد الشهري المطلوب منه، وبالتالي يرتفع دخله.
***************

ـ(مبادرات تجسِّد قيم العطاء والتسامح والتضامن الإماراتية/نشرة اخبار الساعة): ـ إذا كانت دولة الإمارات العربية المتحدة تمثل عنواناً للخير والعطاء والتضامن الإنساني مع المحتاجين في كل دول العالم من دون استثناء، فإن هذا النهج الراسخ والأصيل تظهر تجلياته بقوة ووضوح خلال شهر رمضان المبارك من كل عام، حيث تتعدَّد مبادرات الإمارات الإنسانية التي تجسِّد ما تؤمن به من قيم التسامح والعطاء والتعاضد الإنساني العالمي، وهي منظومة القيم التي تميز دولة الإمارات منذ عهد المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وتزداد رسوخاً في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله.
***************

ـ(بشهادة «القاعدة».. العنف خرج من رحم «الإخوان»/تركي الدخيل): ـ بالأمس، استضاف الأستاذ عبدالله المديفر، في برنامجه الحواري اليومي على قناة «روتانا خليجية»، المطلوب الأمني، في مكان احتجازه، بعد أن قضى فيه 16 عاماً من محكوميته التي بلغت 45 عاماً! بدا واضحاً من شكل «الفقعسي»، تغيره، ولعل النضوج، والتأمل أوصله إلى أن الإسلام لا يمكن أن يأمر بقتل الناس وتفجيرهم، غير أن ما لفتني في المقابلة، أمرين: أولهما: إشارته إلى أن التحريض في تقديم الدين بصورة متشددة وإقصائية هو الذي قاده إلى السجن، ولو كان الإسلام قبل 20 عاماً يقدم بوسطيته كما حرص ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان على أن يقدم ثورة قدمت الإسلام ببساطته وسماحته، لكان «الفقعسي» اليوم في بيته ويعمل في وظيفته. الأمر اللافت الثاني: وهو ما كان ينكره البعض، هو تأكيد رئيس المجلس العسكري في «القاعدة» بالسعودية، سابقاً، أن كل تيارات العنف والتطرف خرجت من رحم جماعة «الإخوان المسلمين»، واستفادت من تأصيلاتها، فـ«الإخوان» يرددون: سبيلنا الجهاد، وأمنيتنا الشهادة. يضيف «الفقعسي»: الحاكمية وطرحها والإصرار عليها من أين أتى؟ من جماعة «الإخوان»، فهي التي فرخت هذه الجماعات المتطرفة.
***************

ـ(مقابسات رمضان/ناصر الظاهري): ـ قبل البدء كانت الفكرة: لأن ذخيرة رمضان هذا العام من الأعمال الفنية المتميزة قليلة، فقد رأيت أن أرجع إلى الأفلام القيمة التي فاتتني العام المنصرم، وكانت بداية المشاهدات الفيلم الرائع «vice» أو النائب، والذي يتطرق إلى «ديك تشيني»، وفترة سطوة وسلطة المدراء التنفيذيين خاصة في فترة حكم «بوش الابن»، فيلم مذهل، ومدهش، وصادق، وجريء في الطرح، وجديد فنياً في القصة والسرد والحوار، بعض الأفلام الجميلة تتأسف عليها بأثر رجعي، لأنها فاتتك كل هذه المدة!
ـ خبروا الزمان فقالوا: قد يتقبل الكثيرون النصح على مضض، الوحيدون الذين يستفيدون منه بصمت هم الحكماء. على الإنسان أن يكون شامخاً في تواضعه، ومتواضعاً في شموخه. - تعست هذه الحياةُ فما يسعدُ فيها إِلا الجهولُ ويرتعْ هي دنيا في كلِّ يوم ترينا من جديدِ الآلامِ ما هو أوجعْ
ـ أصل الأشياء: القفازات «gloves»، أصلها من الكلمة الإنجلوسكسونية «glof»، وتعني غطاء اليد الجلدي، عرفها الإنسان قبل عشرة آلاف سنة، حماية لليدين من ظروف الطبيعة، وعض الحيوانات، وفي الحروب، أما القفازات ذات الأصابع المتفرقة، فعرفها الإنسان منذ 3500 سنة، في زمن الفراعنة استخدمها الفلاحون وعمال البناء، أما استعمالها للزينة، فظهر عام 1500 ق.م، وقد صنعها الفرس من الفرو في القرن الرابع قبل الميلاد.
ـ لغتنا الجميلة: من أمثالها «هي أدنتك من الظل، ولولا ذلك لأصبحت ضاحياً»، هذا المثل يضرب لمن يفتخر بأم له، أشرف من أبيه، وقائله معاوية لعبدالله بن الزبير، حين قال: لقد أعظم الناس ولادة صفية إيانا، حتى كأنا لم تلدنا حرّة غيرها، فرد عليه معاوية: هي والله أدنتك من الظل، ولولا ذلك كنت ضاحياً، وقيل إن مصعب بن ثابت بن عبدالله بن الزبير، وزيد بن علي بن الحسين تفاخراً، وأكثر مصعب من الفخر بأمهاته، فرد عليه زيد:
فإن قلت في فخر صفيّة جدتي .. فما أنت مما قلت في ذاك آثم.. نعم تلك نحو الظل جرتك بعدما .. رمضتَ وقد هبّت عليك السمائم.. محفوظات الصدور: أش لك في لعبة الطاش ما طاش ترهن عقالك وأنت أصغير.. خايف عليك يصّليك الراش وترتص بين البشاكير.. وخايف عليك أييك طوّاش وإيخَشْرّ قماشك تخَشْيّر.. ـ ما يَا الخُوَنْ من الزانه سيم التفك حَلّيان.. قَصّ الوقت ميحانه ما طابق اللِيان..
ـ من رمستنا: عق الشيء، رماه، وعقّه بطول إيده، رماه غير سائل، بعيداً، وعق دَيّنَه، سدد ما تسلف، عق الفنجان، فرط من يده وكسر، ونقول: عِقّه في الدرام، أي أرمه بلا فائدة، عوقط، أصابته زكمة، وعقّاط، زكام، ربما لأنه يطرح المريض، وعقطني خاري البيت، رماني برا المنزل، وعقطني بحصاه، رماني بحجر، ويعقط السدرة واللوميه والهمباه، يرميها بحجر ليتساقط النبق واللومي والأمبّا، وتعقط، تلثم، والعقاطة، اللثام.
**************


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

3 - الخليـــــــــــج :
 ــ الخليـــــــــــج:
ـ(شهر القيام/حصة سيف): ـ لا نريد أن نكون مثاليين أكثر من اللازم لكن الملاحظ اسبات الكبير الذي تقع فيه عدة جهات خدمية يفترض أن تواصل تقديم خدماتها كالمعتاد، ولا نرى النشاط إلا في حركة المرور فالأغلب مستعجل يريد الفوز والوصول لمنزله ولو كان على حساب غيره وتلك المظاهر يجب أن تختفي في الشهر الفضيل وهذا لن يتحقق إلا اذا كتفت الإدارات وكل من له صلة بدور مجتمعي بتوعية المجتمع بأن نكون على طبيعتنا ونحافظ على أعمالنا وكذلك أعصابنا ونستغل الشهر الكريم بتحسين عاداتنا الأفضل.
***************

ـ(تفعيل مراكز الشباب/ابن الديرة): ـ دولة الإمارات رائدة في خدمة شبابها وتمكينهم وتوفر لهم كل الدعم وتعمل على النهوض بالعمل الشبابي ليصل إلى أعلى المستويات وليوفر بيئة حاضنة وداعمة لمواهب الشباب ومهاراتهم وتفعيل مراكز الشباب وزيادة اهتمام مؤسسات المجتمع بها خطوة مهمة على طريق حصد المزيد من النتائج الإيجابية. ومؤسسات القطاع الخاص مطالبة بحشد طاقاتها دعما للشباب واستثمارا فيهم وتقديم كل عون ممكن لتؤدي مراكز الشباب دورها المأمول والضروري فالشباب سلاح ذو حدين الدول التي تحسن استغلاله ترتقي إلى الأعالي والتي تفشل تعاني الكثير.
**************


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

4 - البيــــــــــــان :
 ـــ البيــــــــــــان:
ـ(الإمارات وطن السعادة/سيف أحمد الشفيري): ـ لقد أصبحت السعادة المجتمعية في دولة الإمارات سياسة ونهج وغاية دولة، هدف حكومتها الأسمى، وسمة شعبها الكريم، حتى باتت أسلوب حياة، يمارس على أرض الواقع، نلمسه يومياً في تسامح شعبها، في رحمة قادتها، في حبها للناس، وحب الناس لها، في مساعداتها الإنسانية، في مبادراتها العالمية، بدءاً من مبادرات مكافحة الفقر والمرض، ونشر المعرفة، وتمكين المجتمع، والتعليم والبرمجة، وبنك الطعام، حتى مبادرات ابتكار المستقبل والريادة. في الإمارات تقاس السعادة المجتمعية، من خلال مؤشرات ومقاييس جودة الحياة، فيقاس مستوى الرفاه الاجتماعي والاقتصادي والمالي، وظروف العمل والحياة الأسرية والتعليم والصحة، والبنية التحتية والمرافق والخدمات العامة، حتى الرفاه العاطفي والبيئة الاجتماعية، وكل ما يؤثر في حياة الناس، كل هذا من أجل سعادة الناس. أخيراً، في الإمارات يشعر كل من يعيش على أرضها بالسعادة والفرح والفخر والولاء والانتماء، لوطن غايته سعادة الإنسان وبناؤه، وفي سقيا الإمارات سعادة للبشرية جمعاء.
***************

ـ(مشاغبة إيرانية.. و«شعرة معاوية»/محمد خلفان الصوافي): ـ موضوع الخلاف الأمريكي - الإيراني مثله مثل أي أزمة سياسية تحدث في العالم تلعب فيه لغة الدبلوماسيين دوراً في تضخيمها أو التقليل منها وربما إخمادها وإذا كنا قد اعتدنا في السابق عقلانية الإدارة الأمريكية في الحفاظ على عدم تعدي «حافة الهاوية» فإن هذه المرة سيكون العتب على النظام الإيراني إن هو استمر في غطرسته وتعجرفه في التعامل مع سياسي مثل ترامب لأن الفرصة ما زالت أمامه لإبداء حسن النية للأوروبيين الذين ساندوه فترات ولجيرانه الخليجيين والعرب الذين تحملوا غطرسته فترات طويلة. المشهد الحالي للنظام الإيراني لا يوحي بإدراكه التغيرات الحاصلة في الإدارة الأمريكية وإنما الغطرسة الفارسية أعمته عن رؤية من يقف معه فيمعن في خسارتهم.
***************

ـ(جدتي الغفيرة بالحكايات!/عائشة سلطان): ـ في رمضان منذ 5 سنوات غادرتنا جدتي، وقد كانت غفيرة بالحكايات أيضاً، توفيت بسلام في أمسية رمضانية كئيبة جداً، لم يكن رحيلها سهلاً، فقد كانت حتى آخر أيامها تشع بابتسامتها المعهودة وبظرفها الذي لازمها حتى أواخر أيامها، وكانت السبب في بقاء الكل، مجتمعين في البيت نفسه، متصلين ويترددون على بعضهم بعضاً، الجدة والأم تؤمان شمل العائلة مهما كانت عتبة الخلافات عالية، هذه واحدة من قدراتهن السحرية التي نفتقدها جميعاً.. رحمك الله يا جدتي!
**************


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

5 - الإمارات اليوم :
 ـــ الإمارات اليوم:
ـ(سكيك):
ـ تنصّت: استدعى مقيم من جنسية عربية شرطة عجمان لموزع صحيفة إعلانية، بعد أن شاهده يقف على باب شقته ويتنصّت على زوجته وهي تتحدث مع أولادها، في وقت متأخر من الليل.
ـ سلوكيات: دعا سكان في أبوظبي إلى تغليظ غرامة «البصق» في الشارع والأماكن العامة، للحد من هذه السلوكيات المقززة والمنتشرة عند شريحة من المقيمين في الإمارة، خصوصاً أن هذا السلوك المرفوض يؤثر في صحة الإنسان وفي مظهر المدينة.
ـ حافلات: لاحظ قراء قيام بعض سائقي الحافلات المدرسية بالوقوف بطريقة خاطئة في الشارع، خلال عملية إنزال أو ركوب الطلاب، ما يؤدي إلى عرقلة السير والتسبب في حوادث مرورية.
ـ تأمين: لاحظ قراء تبايناً كبيراً في الأسعار التي تعرضها شركات التأمين، عند تجديد التأمين الخاص بالسيارات المستعملة، مشيرين إلى أن الشركات تبلغهم بأن «السيستم» يفرض السعر المحدد للسيارة، بعد الاطلاع على سجل الحوادث الخاص بالسائق.
ـ مطاعم: لاحظ متعاملون مع مطاعم في مناطق عدة بالدولة، قلة جودة الأطعمة خلال شهر رمضان مقارنة بغيره من الأشهر، إذ يُعلل أصحاب تلك المحال السبب بضغط الطلبات عليهم، على الرغم من الارتفاع الواضح في أسعار الوجبات.
ـ سالك: اشتكى مستهلك فرض متجر شهير للتجزئة بمنطقة الخان في الشارقة، درهماً إضافياً على سعر كل بطاقة لإعادة تعبئة رصيد سالك بقيمة 50 درهماً، عند عملية السداد بوساطة البطاقة الائتمانية، على الرغم من أن سعر تلك البطاقات محدد بشكل رسمي في الأسواق.
**************


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

6 - (كاريكاتير شريف عرفة/الاتحاد) :
 ـ(كاريكاتير شريف عرفة/الاتحاد):


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

7 - (كاريكاتير عامر الزعبي/البيان) :
 ـ(كاريكاتير عامر الزعبي/البيان):


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019






القضايا المحلية

8 - (كاريكاتير ماهر رشوان/الرؤية) :
 ـ(كاريكاتير ماهر رشوان/الرؤية):


النشرة اليومية الخاصة بتاريخ 15/05/2019